أمة العار

 

 

أنا لا أشفق على طفل الخيمة

إنما أشفق على أمة الخيبة

أنا لا أذرف الدمع على من ماتوا بردًا

إنما أبكي على من فقدوا الذمم

قال رب السماء"وأما بنعمة ربك فحدث"

لكنكم كنتم ممن بها تبجح وكفر

وإن كانت تلك الشجرة عيد لكم

فإن الزقوم غدًا لكم ظل ومستقر

فهنيئًا لكم يا أمة بالعار تغسلت

وهنيئًا لطفل الخيام 

بما حلم...