تميمة ( ق. ق. ج)

تميمة
******
علا صوت صافرة القطار معلنة عن بداية رحلة انتظرها طويلا , شوق دفين لقريته الصغيرة , جلست أمامه تشق عناء المسافة بابتسامتها , وحديث عذب تمنى ألا ينتهي , لتبدأ معه قصة حب قتلت في المهد حين تراقصت تميمة العذراء في عنقها ..

التعليقات

  1. omar علق:

    رد: تميمة ( ق. ق. ج)

    لاتاتي دوما الرياح مواتية لاشرعتنا


إضافة تعليق